page contents الدعوة المجابة - أكاديمية شنلر التعليمية

إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X

الدعوة المجابة

تقليص
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الدعوة المجابة

    الدعوة المجابة

    عن ابن عباس -رضي الله عنه- قال: قال عمر بن الخطاب: (اخرجوا بنا الى أرض قومنا) قال: فخرجنا فكنت أنا وأبي بن كعب في مؤخَّر الناس، فهاجت سحابة، فقال أبيُّ: (اللهم اصرف عنّا أذاها) فلحقناهم وقد ابتلّت رحالهم، فقال عمر: (أمَا أصابكم الذي أصابنا؟) قلت: (ان أبا المنذر دعا الله عزّ وجلّ أن يصرف عنّا أذاها) فقال عمر: (ألا دعوتُمْ لنا معكم؟!)

    * كان سعد بن أبي وقاص -رضي الله عنه-اذا رمى عدوا أصابه واذا دعا الله دعاء أجابه، وكان الصحابة يردون ذلك لدعوة الرسول -صلى الله عليه وسلم- له: (اللهم سدد رميته، وأجب دعوته) ويروى أنه رأى رجلا يسب طلحة وعليا والزبير فنهاه فلم ينته فقال له: (اذن أدعو عليك) فقال الرجل: (أراك تتهددني كأنك نبي !) فانصرف سعد وتوضأ وصلى ركعتين ثم رفع يديه قائلا: (اللهم ان كنت تعلم أن هذا الرجل قد سب أقواما سبقت لهم منك الحسنى، وأنه قد أسخطك سبه اياهم، فاجعله آية وعبرة) فلم يمض غير وقت قصير حتى خرجت من احدى الدور ناقة نادّة لا يردها شيء، حتى دخلت في زحام الناس ثم اقتحمت الرجل فأخذته بين قوائمها، ومازالت تتخبطه حتى مات.




    * كان سعيد بن زيد-رضي الله عنه- مُجاب الدعوة، وقصته مشهورة مع أروى بنت أوس، فقد شكته الى مروان بن الحكم، وادَّعت عليه أنّه غصب شيئاً من دارها، فقال: (اللهم ان كانت كاذبة فاعْمِ بصرها، واقتلها في دارها) فعميت ثم تردّت في بئر دارها، فكانت منيّتُها.




    * كان عُقبة بن نافع مُجاب الدعوة فلمّا وجّه الى افريقية عام (50 هـ)، غازياً في عشرة آلاف من المسلمين، فافتتحها واختطّ قيروانها، وقد كان موضعه بستاناً واسعاً، لا ترام من السباع والحيات وغير ذلك من الدّواب، فدعا الله عليها، فلم يبقَ فيها شيء مما كان فيها الا خرج هارباً باذن الله، فقد وقف و قال: (يا أهل الوادي، انّا حالون -ان شاء الله- فاظعنوا) ثلاث مرات، قيل: (فما رأينا حجراً ولا شجراً، الا يخرج من تحته دابّة حتى هبطنا بطنَ الوادي) ثم قال للناس: (انزلوا باسم الله) فأسلم خلق كبير من البربر





    اقرأ كتاب الله ترقى جنانه ... وتنل عظيم الأجــر والغفــران


    رتله روي القلب من نفحاته ... كالماء يروي لهفة العطشان

  • #2
    رد: الدعوة المجابة



    بارك الله بك على هذا الطرح القيم

    وجزاك خيرا وغفر لك ولوالديك وللمسلمين جميعا




    ------

    تعليق

    يعمل...
    X