إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X

جبهة علماء الازهر : طنطاوي أول من أهان القرآن والرسول صلوات

تقليص
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • جبهة علماء الازهر : طنطاوي أول من أهان القرآن والرسول صلوات

    جبهة علماء الازهر : طنطاوي أول من أهان القرآن والرسول والاسلام



    شنت جبهة علماء الأزهر هجوما حادا الأحد على شيخ الأزهر الراحل محمد سيد طنطاوي، متهمة إياه بأنه "أول شيخ أهان كتاب الله تعالى ودينه ورسوله والمؤمنين" و"أول من سعى في خراب" أعلى مؤسسة للاسلام السني في العالم.

    وقالت الجبهة ان طنطاوي هو "أول شيخ للأزهر قال بإباحة ربا البنوك ?وهو شر أنواع الربا- وأول من سعى في مطاردة كل مخالف له وناصح وأول من دنس عرصات المسجد الأزهر بأقدام أحبائه من الصهاينة اليهود".

    واضافت الجبهة في بيان نشرته على موقعها الالكتروني ان طنطاوي هو أول شيخ للأزهر يصافح زعيم اسرائيلي، في اشارة الى الرئيس الاسرائيلي شمعون بيريز.

    وقال البيان عن طنطاوي انه "أول من زار نوادي اليهود المشبوهة بمصر
    من الليونز والروتاري من شيوخ الأزهر وعلمائه"
    و "انه أول من تسوَّل الحكم بغير ما أنزل الله في خصومه"

    ومن الاتهامات ايضا ، بحسب البيان ، "أنه أول من سعى من شيوخ الأزهر في خراب الأزهر
    فاتخذه ضيعة له، فألغى في المعاهد الأزهرية الفقه المذهبي لحساب كتابه السقيم الفقه الميسر
    ثم فرض بقية كتبه على حساب المراجع العلمية الأصلية فيه".

    وقالت الجبهة ايضا انه "أول من أفتى بجواز حصار المستضعفين من أبناء غزة المحاصرين
    وخرس عن جريمة إمداد اليهود بسلاح الغاز والبترول".

    كما اتهمته بان "أول شيخ للأزهر يتهم بتلقي الرشا -ثلاثة قصور بمدينة الشوق من وزير الإسكان-
    وأول شيخ يجعل من المشيخة دارا للأفراح والليالي الملاح طلبا للدون من عرض الدنيا".

    وطالبت الجبهة بأن "ترد إلى الأمة الأموال الحرام قبل أن يدعوا الداعون ويشهد غير المستشهدين"
    وغيرها من الاتهامات التي حملها البيان ، وهذا نصه:


    نص البيان:

    إلى الذين لا يزالون في الغي سادرين، يكيلون لهذا الشيخ المديح الكاذب
    ويُزجون إليه بشهادة الزور: اعلموا أن الأرض لا تقدس أحدا
    فإن البقيع الذي ضمَّ أشرف الأجساد بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم من الصحابة والتابعين
    قد ابتلع أيضا في جوفه أخبث النفوس وأرداها
    ضمَّ عبد الله بن أبي بن سلول الذي كُفِّن فوق ذلك برداء رسول الله صلى الله عليه وسلم
    بعد أن صلى عليه صلى الله عليه وسلم ، ومع هذا فقد فنزل فيه قول الله رب العالمين
    ( اسْتَغْفِرْ لَهُمْ أَوْ لا تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ
    إِنْ تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ سَبْعِينَ مَرَّةً فَلَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَهُمْ
    ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ) (التوبة:80)

    ثم قوله تعالى ( وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَداً وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِ
    نَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ) (التوبة:84)

    وضم البقيع أيضا " أوس بن قيظي" الذي قال كاذبا للفرار من الزحف : ( إن بيوتنا عورة )
    فأكذبه الله تعالى وقال ( وما هي بعورة إن يريدون إلا فرارا) الأحزاب 13

    و فيه من المرجومين باللعن "حاطب بن أمية بن رافع" الذي أثخنته الجراح يوم أحد فقال
    " غرَّرتم والله هذا المسكين من نفسه"

    وفي البقيع أيضا قبر " أبيرق أبو طعمة" سارق الدرعين الذي نزل فيه قوله تعالى
    (وَلا تُجَادِلْ عَنِ الَّذِينَ يَخْتَانُونَ أَنْفُسَهُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ مَنْ كَانَ خَوَّاناً أَثِيماً) (النساء:107)

    و قبر قزمان بن حليف الذي آلمته جراحه بعد أن قتل من المشركين يوم أحد سبعة ثم قتل نفسه فمات منتحرا
    وقال "والله ما قاتلت إلا حمية عن قومي، ثم مات لعنه الله ? كما قال ابن إسحاق-

    و من موتى البقيع "الضحاك بن ثابت" الذي كان يُتَّهم بالنفاق وحب اليهود
    وكان من بني عبد الأشهل من الأوس، وكذلك "وديعة بن ثابت" الذي كان ممن بنى مسجد الضرار
    وهو الذي قال ( إنما كنا نخوض ونلعب) .

    هؤلاء وغيرهم كثير ممن دفنوا بالبقيع لم يشفع لهم البقيع أو يرفع لهم خسيسة .

    فلا يغرنكم من الشيخ أن كان في البقيع مرقده عن طلبه
    ودَعُوا قول الزور على الله وعلى المؤمنين
    واذكروا للشيخ إذا أردتم أن تكتبوا عنه أو تشهدوا :


    -1 أنه كان أول شيخ للأزهر قال بإباحة ربا البنوك ?وهو شر أنواع الربا-

    2- وأول من سعى في مطاردة كل مخالف له وناصح

    3-وأنه أول من دنس عرصات المسجد الأزهر بأقدام أحبائه من الصهاينة اليهود .

    4- وأنه كان أول من زار نوادي اليهود المشبوهة بمصر من الليونز والروتاري من شيوخ الأزهر وعلمائه .

    5- و كان كذلك أول شيخ للأزهر يضع يمين زعيم المجرمين قائد مذبحة قانا في كلتا يده-

    وكلتا يديه الآن شؤم عليه لأنه مات على ذلك من غير اعتذار أو إعلان ندم واستغفار

    بل إنه كرر الجلوس إليه بعد أن أنكر معرفته له

    وقال فيه ?وهو من أقبح الخلائق- إن وجهه كان مألوفا لديه.

    6- وأنه أول من سعى من شيوخ الأزهر في خراب الأزهر، فاتخذه ضيعة له

    فألغى في المعاهد الأزهرية الفقه المذهبي لحساب كتابه السقيم "الفقه الميسر"

    ثم فرض بقية كتبه على حساب المراجع العلمية الأصلية فيه من تفسير

    وتوحيد، وعلوم قرآن ، ثم الحديث وعلومه لصالح شريكه أحمد عمر .

    7- وكان أول من استقبل عمله بحذف اثني عشر جزءا من القرآن الكريم من مراحل التعليم الأولى

    ثم قام بحذف آيات الجهاد من كتب التفسير

    وتآمر مع المتآمرين على الأزهر وتم حذف السنة الرابعة من المرحلة الثانوية.

    8- وهو أول من أفتي بجواز حصار المستضعفين من أبناء غزة المحاصرين

    وخرس عن جريمة إمداد اليهود بسلاح الغاز والبترول.

    9- وكان أول من امتنع ومنع من الصلاة على الغائب بالأزهر الشريف، وقد صلوها عليه !!!.

    10- وهو أول من أدخل التعليم الفني على الأزهر الشريف من تجاري وصناعي وزراعي

    ليخنق به رسالة الأزهر في معاهده تمهيدا للإجهاز على البقية الباقية منه.

    11- وهو أول من حارب النقاب في مصر وأعان على حرب الحجاب في خارجها

    12- وهو أول شيخ للأزهر يتهم بتلقي الرشا - ثلاثة قصور بمدينة الشوق من وزير الإسكان-

    13- وهو أول شيخ يجعل من المشيخة دارا للأفراح والليالي الملاح طلبا للدون من عرض الدنيا



    14- وهو أول شيخ أهان كتاب الله تعالى ودينه ورسوله والمؤمنين

    على وفق ما نشر لنا في آخر بيان صدر منا إليه

    " قبل أن يقال لك ذق إنك أنت الإمام الأكبر"

    وذلك قبل موته بأسبوعين على رجاء مراجعة أمره مع الله تعالى ودينه ورسوله

    وعلماء الشريعة والمؤمنين. فما أجاب، وما فعل

    .

    15- وهو أول من تسوَّل الحكم بغير ما أنزل الله في خصومه .

    16- وأول شيخ للأزهر يحرف الكلم عن مواضعه

    فيؤثم من لم يذهب إلى صناديق الاستفتاء

    ويطالب بجلد من ينتقد رئيس الجمهورية من الإعلاميين والصحافيين.


    إلى غير ذلك من الكثير الكثير الذي أحصاه الله له ونسوه.

    على أقل تقدير ترد إلى الأمة الأموال الحرام قبل أن يدعوا الداعون ويشهد غير المستشهدين.

    صدرعن جبهة علماء الأزهر في 28 من ربيع الأول 1431هـ الموافق 14من مارس 2010م

  • #2
    مشكوررررررررررررررر
    ---

    تعليق


    • #3
      شكرا لك يا امين الخواجا

      تعليق


      • #4
        بارك الله فيك يا امين 00000000000

        تعليق


        • #5
          مشكووووور جدا على الموضوع
          http://www2.0zz0.com/2011/01/07/12/461804476.jpg

          تعليق


          • #6
            شكرا لكم على المرور منورين يا شباب

            تعليق


            • #7
              [flash=http://mnab33up.com/upfiles/zBX13610.swf]WIDTH=400 HEIGHT=300[/flash]

              تعليق


              • #8
                شكرا على مروركم الطيب بارك الله فيكم

                تعليق


                • #9
                  الرجل في علم الله

                  ولا تجوز على الميت الا الرحمه

                  تعليق


                  • #10
                    يعني هذا طبع المصريين بهلو في الموجودين وبلعنو سنسفيل الميتين وهذا ليس من باب الدفاع عن طنطاوي ولكن اين كانت
                    هذة الجبهة في حياتة وحين عمل كل هذة الجرائم
                    القدس عروس عروبتكم
                    فلماذا ادخلتم كل زناة الليل الى حجرتها

                    تعليق


                    • #11
                      انا اتفق معاك اخ مظفر ...

                      تعليق


                      • #12
                        اذكروا محاسن موتاكم ولا تتكلموا فيه لأنه مات............................... ولا يقدر أن يرد عن نفسه كذلك أنتم تجرحون مشاعر من يحبه.
                        لا اله الا الله محمد رسول الله

                        تعليق


                        • #13
                          الا مر ليس جرح مشاعر من يحبه
                          ولكن البعض يشمت بموته كأنه وحده الذي مات أو كأن موته كان عقوبة له على بعض الفتاوي التي اثارة الجدل ومنهم من تطوع فجعل النارمثوىً له ، كأن الله أطلعه على الغيب ، أو استشاره في الأمر فأشار بذلك ، تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً !

                          تعليق

                          يعمل...
                          X