إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X

عمران بن حصين ابو نجيد الخزاعي

تقليص
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عمران بن حصين ابو نجيد الخزاعي

    عمران بن حصين أبو نجيد الخزاعي
    سكن البصرة، وهو عمران بن حصين بن عبيد بن خلف بن عبد نهم بن حذيفة بن جهمة بن غاضرة بن خشينة بن كعب بن عمرو بن خزاعة، أسلم وغزا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم غزوات، وعقبه بالبصرة، وكان أبيض الرأس واللحية، كف نفسه عن الفتنة، مجاب الدعوة، بعثه عمر بن الخطاب يفقه أهل البصرة، كانت الملائكة تسلم عليه من جوانب بيته في علته، فلما اكتوى فقده، ثم عاد إليه، كان يلبس الخز، توفي سنة ثلاث وخمسين، وقيل‏:‏ اثنتين وخمسين، حدث عنه ابن خليق، وعامة حديثه عند مطرف بن عبد الله، وأبي رجاء العطاردي، والحسن، وابن سيرين، وأبي المهلب، وصفوان بن محرز، ومعاوية بن قرة
    حدثنا سليمان بن أحمد، ثنا علي بن عبد العزيز، ثنا أبو نعيم، ثنا هشام بن سعد، عن سعيد بن أبي هلال، عن أبي الأسود الدؤلي، قال‏:‏ ‏"‏ قدمت البصرة، وبها أبو نجيد عمران بن الحصين، وكان عمر بن الخطاب بعثه يفقه أهل البصرة‏"‏‏.‏
    حدثنا سليمان بن أحمد، ثنا علي بن عبد العزيز، ثنا عارم أبو النعمان، ثنا حماد بن زيد، عن هشام بن حسان، عن محمد بن سيرين، قال‏:‏ ‏"‏ ما قدم البصرة أحد من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم يفضل على عمران بن حصين‏"‏‏.‏
    حدثنا أبو حامد بن جبلة، ثنا محمد بن إسحاق، ثنا أبو همام، ثنا يزيد بن هارون، ثنا إبراهيم بن عطاء بن أبي ميمونة، عن أبيه، أن ناقة لنجيد بن عمران بن حصين رغت، وعمران مريض، فتأذى بها عمران فلعنها، فخرج نجيد وهو يسترجع، وكانت ناقة تعجبه، فقيل له‏:‏ مالك‏؟‏ قال‏:‏ لعن أبو نجيد ناقتي، فما لبثت إلا قليلا حتى اندق عنقها
    حدثنا أبو بكر بن خلاد، ثنا الحارث بن أبي أسامة، ثنا روح بن عبادة، ثنا هشام، عن الحسن، عن عمران بن حصين، ‏"‏ أنه شق بطنه فنقب له سرير، فأمسى عليه ثلاثين سنة، فدخل عليه رجل فقال‏:‏ يا أبا نجيد، والله ليمنعني كثيرا من عيادتك ما أرى بك، فقال‏:‏ يا أخي، فلا تحبس فوالله إن أحب ذاك إلي أحبه إلى الله، قال‏:‏ حتى اكتوى قبل وفاته بسنتين، قال‏:‏ وكان يسلم عليه فلما اكتوى فقد التسليم، ثم عاد إليه، وكان يقول‏:‏ قد اكتوينا فما أفلحن يعني المكاوي‏"‏‏.‏
    حدثنا محمد بن أحمد بن علي، ثنا الحارث بن أبي أسامة، ثنا روح بن عبادة، ثنا أبو نعامة العدوي، فقال‏:‏ سمعت أبا السوار العدوي، يحدث عن عمران بن حصين، سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول‏:‏ ‏"‏ الحياء خير كله ‏"‏ أبو نعامة اسمه‏:‏ عمرو بن عيسى بن سويد، وأبو السوار‏:‏ حسان بن حريث العدوي
    حدثنا محمد بن إسحاق، قال‏:‏ ثنا إبراهيم بن سعدان، ثنا بكر بن بكار، ثنا خالد بن رياح القيسي، ثنا أبو السوار العدوي، عن عمران بن حصين، قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏ الحياء خير كله ‏"‏ رواه إسرائيل عن خالد مثله ورواه قتادة عن أبي السوار ورواه أبو نعامة عن حجير بن الربيع، عن عمران بن حصين مثله ورواه إسحاق بن سويد، عن أبي قتادة، عن عمران بن حصين مثله وأبو قتادة اسمه تميم بن نذير ورواه حميد، عن الحسن، عن عمران
    حدثنا عبد الله بن جعفر، ثنا يونس بن حبيب، ثنا أبو داود، ثنا أبو عامر صالح بن رستم، عن كثير بن شنظير، عن الحسن، عن عمران بن حصين، قال‏:‏ قلما قام فينا رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا حثنا فيها على الصدقة ونهانا عن المثلة، وقال‏:‏ ‏"‏ إن من المثلة أن ينذر أن يخرم أنفه، ومن المثلة أن ينذر أن يحج ماشيا، فإذا نذر أحدكم أن يحج ماشيا فليهد هديا وليركب ‏"‏ رواه عن الحسن جماعة، منهم‏:‏ يونس بن عبيد، وحميد، ومنصور بن زاذان، وأشعث بن عبد الملك، وإسماعيل بن مسلم، وأبو بكر الهذلي
    حدثنا محمد بن جعفر، ثنا محمد بن أحمد بن أبي العوام، ثنا وهب بن جرير، ثنا هشام بن حسان، عن الحسن، عن عمران بن حصين، قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏ يدخل سبعون ألفا من أمتي الجنة بغير حساب ‏"‏، قيل‏:‏ يا رسول الله، من هم‏؟‏ قال‏:‏ ‏"‏ هم الذين لا يكتوون، ولا يسترقون، ولا يتطيرون، وعلى ربهم يتوكلون ‏"‏ فقال عكاشة بن محصن‏:‏ يا رسول الله، ادع الله أن يجعلني منهم، قال‏:‏ ‏"‏ أنت منهم ‏"‏، ثم قام آخر فقال‏:‏ يا رسول الله، ادع الله أن يجعلني منهم، قال ‏"‏ سبقك بها عكاشة‏"‏‏.‏
    حدثنا محمد بن جعفر، ثنا جعفر بن محمد الصائغ، ثنا عمرو بن حماد، ثنا أسباط بن نصر، عن سماك، عن الحسن، عن عمران بن حصين، قال‏:‏ مات رجل وترك ستة رجال فأعتقهم عند موته، فجاء ورثته فذكروا ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقال‏:‏ ‏"‏ لو علمنا ما صلينا عليه ‏"‏، وقال‏:‏ ‏"‏ ادعهم لي ‏"‏، فدعاهم فأقرع بينهم، فأعتق اثنين ورد أربعة في الرق رواه عن سماك‏:‏ سفيان الثوري، وأبو عوانة، ويزيد بن عطاء، والحسن بن صالح ورواه عن الحسن‏:‏ قتادة، وحميد، ويونس، وخالد الحذاء، وأشعث بن عبد الملك، وأبو حمزة إسحاق بن الربيع العطار، ويزيد بن إبراهيم التستري، وعنبسة بن أبي رائطة، والحسن بن دينار، ومبارك بن فضالة، وعطاء بن السائب، ومنصور بن زاذان
    حدثنا سليمان بن أحمد، ومحمد بن علي بن مسلم، قالا‏:‏ ثنا أبو مسلم الكشي، ثنا عمران بن خالد بن طليق أبو نجيد الضرير، عن أبيه، عن جده، قال‏:‏ رأيت عمران بن حصين يحد النظر إلى علي بن أبي طالب، فقيل له‏:‏ فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول‏:‏ ‏"‏ النظر إلى علي رضي الله عنه عبادة‏"‏‏.‏
    حدثنا أبو بكر بن خلاد، ثنا محمد بن يونس بن موسى، ثنا إبراهيم بن إسحاق الجعفي، ثنا عبد الله بن عبدويه، ثنا شعبة، عن قتادة، عن حميد بن عبد الرحمن، عن أبي سعيد الخدري، عن عمران بن حصين، قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏ النظر إلى علي عبادة‏"‏‏.‏

    ------
يعمل...
X